10 juin 2013

بعض الخطوات الهامة للمحافظة على البيئة في مكان العمل


كيف تتخدون بعض الخطوات للمحافظة على البيئة في العمل ؟

ترشيد استهلاك المياه
- لا يمثل الماء الصالح للشرب سوى 2,5 %  من الموارد المائية المتوفرة على سطح الكرة الأرضية، لذا فهو لايقدر بثمن و يجدر بنا الاقتصاد في استهلاكه
- يستهلك كل عامل بالمكتب ما بين 10 و 30 لترا من الماء تقريبا كل يوم
- يتسبب تسرب المياه من الصنبور في ضياع ما يناهز 15 مترا مكعبا من المياه سنويا 
- يستهلك ساحب المياه في المرحاض 6 إلى 10 لترات من الماء، أي ما مجموعه 30 مترا مكعبا في السنة

ترشيد استهلاك الطاقة
يساهم استهلاك الطاقة الأحفورية ( بترول، غاز، فحم ) في تفاقم الاحتباس الحراري و ارتفاع حرارة المناخ
- يحدد معدل الحرارة الجاري به العمل في البنيات في 19 درجة. يمكن تخفيض الحرارة بدرجة واحدة من اقتصاد ما يعادل 7 % من ميزانية التدفئة
- يستهلك الحاسوب 80 إلى 200 واط. أما في وضعية الترقب  en veille فإنه يستهلك من 20 إلى 60 واط. و خلال 24 ساعة، يستهلك الحاسوب في وضعية الترقب طاقة تفوق ما يستهلكه الحاسوب خلال 3 ساعات من الإستعمال العادي
- تبدو المصابيح الاقتصادية أغلى ثمنا عند اقتنائها، و لكنها لا تستهلك سوى ربع الطاقة و تدوم 8 مرات أطول


تأثير الهواء
- تعد التدفئة و المكيفات من أهم مسببات انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري. حيث يتسبب رفع الحرارة بدرجة واحدة في ارتفاع غاز الكربون ب 7 %.

- كما تعد وسائل النقل من بين مسببات انبعاث الغازات و كذا تلوث الهواء


تحسين بيئة العمل
- يعتبر الضجيج عاملا من عوامل الضغوطات  stress  حيث تصدر أجهزة التهوية التي لم تتم صيانتها بشكل جيد ضجيجا عاليا.
كما قد تصدر الطابعة الجماعية أصواتا مزعجة للموظفين بالمكاتب المجاورة. يحدد المستوى الصوتي للأجهزة من 
خلال لصائق " الطاقة ". كما من شأن تخفيض الضجيج ب 4 ديسيبيل أن يعطي الإنطباع بأن مستوى الصوت قد انخفض إلى النصف.
- يمكن وضع المكتب قرب النافذة من الإستفادة من الإضاءة الطبيعية


Enregistrer un commentaire